نتيجة انتخابات نادى الزمالك بين قائمة مرتضى منصور وقائمة أحمد سليمان - انفوجراف Infograph

احدث المواضيع

add

السبت، 25 نوفمبر 2017

نتيجة انتخابات نادى الزمالك بين قائمة مرتضى منصور وقائمة أحمد سليمان

النتائج الاوليه لانتخابات نادى الزمالك
  الجمعة 24/نوفمبر/2017

نتيجة انتخابات نادى الزمالك بين قائمة مرتضى منصور وقائمة أحمد سليمان
نتيجة انتخابات نادى الزمالك بين قائمة مرتضى منصور وقائمة أحمد سليمان 
شهدت انتخابات نادى الزمالك، إقبالًا تاريخيًا، حيث وصل عدد الناخبين من الجمعية العمومية إلى ما يقرب من ٤٠ ألف عضو بواقع ١٧ ألفًا فى اليوم الأول، و٢٢ ألف عضو فى اليوم الثانى لاختيار مجلس جديد، يتكون من رئيس ونائبين وأمين صندوق وخمسة أعضاء.
ومرت العملية الانتخابية دون مشاكل، وحسب المؤشرات الأولية فقد شهدت الانتخابات منافسة شرسة فى القائمتين

وإن ظهر تفوق نسبى لصالح قائمة مرتضى منصور، واستطاع هانى العتال أن يكون ندًا قويًا لأحمد جلال إبراهيم وإحمد مرتضى منصورعلى منصب نائب الرئيس، فيما شهد منصب أمين الصندوق صراعًا شرسًا بين سيف العمارى وحازم ياسين، وفى العضوية هانى زادة وإسماعيل يوسف وعلاء مقلد وشريف منير حسن، وأحمد عبدالله وحمادة أنور وهشام يكن الذين يتصارعون بقوة لخطف مقاعد العضوية. فيما أغلق باب التصويت فى العاشرة مساء أمس
نتيجة انتخابات نادى الزمالك بين قائمة مرتضى منصور وقائمة أحمد سليمان
نتيجة انتخابات نادى الزمالك بين قائمة مرتضى منصور وقائمة أحمد سليمان 


 وبدأت اللجنة القضائية الفرز حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، ورجحت المؤشرات الأولية، تقدم المرشح مرتضى منصور على منافسه أحمد سليمان، فى النتائج التى لم تعلن رسميًا حتى مثول الجريدة للطبع. وتعهد مرتضى ببدء صفحة جديدة للتفرغ لتنفيذ مشروعات النادى وخاصة فرع أكتوبر، بسبب حالة العشوائية التى سيطرت على انتخابات الزمالك، ودخول عدد ممن وصفهم بـ «البلطجية»، والأعضاء الذين تم شطبهم. وقرر سليمان التوجه إلى اللجنة الأوليمبية للطعن على نتائج الانتخابات، حال الخسارة، وجهز فى الليلة الماضية ملفًا كاملًا لما اعتبراه «تجاوزات انتخابيه ».

 وظهرت بعض محاولات الوساطة داخل النادى، بدعوة من بعض الأعضاء لعقد جلسة صلح تجمع بين مرتضى منصور وأحمد سليمان، بغض النظر عن النتيجة، لفتح صفحة جديدة بينهما، فى الفترة المقبلة، وإعادة الاستقرار إلى النادى من جديد، بعد انتهاء الانتخابات.

 كما طالب بعض الأعضاء بالترتيب لعشاء جماعى، يجمع أعضاء الجبهتين للاتفاق على إنهاء جميع الأزمات، ودعم فريق الكرة، وباقى الفرق، من أجل العودة إلى تحقيق البطولات والألقاب خلال الفترة المقبلة، خاصة أن الزمالك مقبل على منافسات صعبة فى بطولتى الدورى والكأس.
نتيجة انتخابات نادى الزمالك بين قائمة مرتضى منصور وقائمة أحمد سليمان
نتيجة انتخابات نادى الزمالك بين قائمة مرتضى منصور وقائمة أحمد سليمان 

 وحرص أمير مرتضى منصور، على التواجد فى النادى بعد الشائعات التى طالته فى الأيام الماضية، وسارع أمير بنفى الشائعات، واصفًا الأمر بأنه مجرد أكاذيب تهدف للنيل من قائمة مرتضى منصور قبل الانتخابات، ومحاولة للتأثير على السباق بشكل سلبى.


وأشار إلى أن حضوره للنادى كان بهدف دعم قائمة والده، معربًا عن ثقته فى قدرات القائمة بأكملها على حسم السباق من أجل استمرار النهضة داخل الزمالك على جميع الأصعدة، مؤكدًا أن فكرته الخاصة بتأسيس شركة للكرة سيتم طرحها على أى مجلس إدارة، لأن الهدف منها هو مصلحة النادى، بغض النظر عن الرئيس الموجود، وتحقيق نقلة كبيرة لفريق الكرة. ورصدت video mix تزايد الإقبال على التصويت بين أعضاء النادى، فى ظل نص اللائحة على وجود غرامة بقيمة ٢٥٠ جنيهًا للعضو الذى يتخلف عن التصويت،

ما أدى لتسابق الأعضاء على الإدلاء بأصواتهم. وسيطر على المشهد الانتخابى مطالبة أعضاء العمومية ببدء العمل سريعًا على تأسيس فرع النادى الجديد فى ٦ أكتوبر، وضرورة الانتهاء منه خلال العام الأول من عهد الإدارة الجديدة، نظرًا للزحام الشديد الذى يعانى منه الزمالك فى العطلات. كما تزايد اعتماد المرشحين على بعض الفتيات فى الدعاية بصورة كبيرة، مع رصد مبلغ ١٠٠٠ جنيه، كأجر عن جهودهن خلال يومى الانتخابات، وارتداء القمصان الخاصة بالمرشحين، على سبيل الترويج لهم. وقوبل الأمر باستياء كبير من قبل أعضاء الجمعية العمومية لكونه يخالف التحذيرات التى استمرت طوال أيام الانتخابات، والتعهدات بعدم ممارسة الدعاية داخل النادى، بالإضافة إلى تزايد عدد الملصقات الدعائية التى انتشرت بكثافة على يد المندوبين.

 وشهد المشهد الانتخابى ظهور بعض القوائم «المضروبة»،التى أضافت أسماء بعض المرشحين المستقلين إلى القوائم، وظهر اسم أحمد عبدالله وشريف منير حسن، وحمادة أنور، ضمن قائمة مرتضى منصور، رغم عدم الإعلان عن ذلك رسميًا، بالإضافة إلى وجود بعض الأسماء ضمن دعاية موحدة، رغم عدم إعلانهم مسبقًا عن تشكيل قوائم. فى الوقت ذاته، لم تظهر أى دعاية فردية من قبل أعضاء القائمتين المتنافستين،بل استمر المرشحون فى التحرك والدعاية بشكل جماعى، الأمر الذى لاقى استحسانًا من أعضاء الجمعية العمومية الحاضرين للتصويت. ورغم التزام معظم المرشحين فى القائمتين بمعدل إنفاق دعائى متوسط، إلا أن المرشح هانى العتال كان له نصيب الأسد فى الإنفاق على الملصقات الترويجية، وأنفق مبالغ ضخمة للغاية خلال يومى التصويت على سبيل الدعاية، تجاوزت ما أنفقه منافسوه على مقعد النائب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad

Responsive Ads Here